الرئيسية » مسرحيات » لقاءات صحفية

لقاء صحفي مع : مريم أخت لعازر (1)

413

الصحفي :  إزيكم يا أصحابي وحشتوني جدا جدا .. أتمنى تكونوا بخير ومستغلين وقتكم صح

 إنهاردة يوم مميز جدا وحلقتنا انهاردة هتعجبكم أوي عارفين ليه ؟ مش عارفين ؟!
طب إسألوني وأنا أقولكم ... سألتوني ؟
أقولكم بقى
عشان معانا إنهاردة في الاستوديو شخصية مميزة جدا وهنعمل معاها لقاء وهنعرف عنها كتير ... اللقاء مع ... مع ... عارفين مين ؟ الشخصية هي الشخصية هي ..
هي مين ؟ خلينا في البداية نروح نرحب بيها ... أهلا بيكي معانا يااااا .... مررررررريم

مريم: أهلا بيك وبكل أصدقائنا ومبسوطة جدا إني أكون موجودة معاكم

الصحفي:  إحنا كمان مبسوطين بوجودك ... يللا أصحابي نفسهم يسمعوا حكايتك تحبي تبتدي منين الحكاية ؟

مريم : ابتدي منين منين ؟ خليني أبدأ معاكم بإني أعرفكم على أسرتي ... أنا ليا أخ وأخت ... لعازر ومرثا وكان اللي بيميزنا جدا إننا أصدقاء قريبين ليسوع .

الصحفي : وااااااو يا بختكم

مريم : أيوة كان شرف لينا ... إحنا ساكنين في قرية صغيرة اسمها بيت عينيا ... وكان الرب يسوع كل ما يجي بلدنا كان لازم يعدي علينا ويقعد معانا شوية

الصحفي : ياااااه ... دي حاجة جميلة يا ريتني كنت معاكم
              طب ما تحكيلنا على زيارة من زيارات الرب يسوع ليكم

مريم : أيوة لازم أحكيلكم ... هو الصراحة فيه زياريتن مميزين جدا ... محتارة أحكيلكم انهي فيهم

الصحفي : طب ماتحكيلنا الاتنين ... نحب نعرفهم يا مريم

مريم : وأنا موافقة ... في مرة من المرات الرب يسوع كان رايح أورشليم وعدى علينا ... وماقوللكش كنت باتبسط أد إيه لما الرب يسوع بيجي عندنا كنت باسيب كل
إللي ورايا وبانسى كل حاجة ورايا وباقعد بس عند رجليه اسمع كلامه واستمتع بالقعدة معاه ... بس ....

الصحفي: بس إيه . سكتي ليه ؟

مريم : مرثا أختي ماكنتش بتكون مبسوطة مني لما باعمل كده ... لأني باسيبها تشتغل لوحدها في البيت وبتفضل تجهز في الأكل والشغل بيكون كتير عليها.

الصحفي: ماهو الصراحة أنا لو كنت مكانها كنت هاتضايق برضه إني أعمل كل حاجة لوحدي

 مريم : أكملك إيه إللي حصل بقى ... جت اشتكتني للرب يسوع لأني سايباها لوحدها تشتغل ومش باساعدها

الصحفي : وبعدين ؟

مريم : الرب يسوع بصلها بصة مليانة محبة ورد عليها رد ماتوقعتوش خاااالص ... قاللها يا مرثا إنتي شاغلة نفسك بحاجات كتير أوي وبتفاصيل كتيرة لكن الأهم إنك تقعدي معايا ... ومريم بتعمل الصح إنها اختارت ماتتشغلش بأي حاجة عن إنها تقعد معايا وتديني كل إهتمامها وتسمع كلامي

الصحفي : توقعت أنه هيقول لك قومي يا مريم ساعدي اختك 

مريم : لا ... من يومها اتعلمنا درس جميل من الرب يسوع إننا نوقف مشغولياتنا بحاجات كتير حوالينا ويبقى لينا وقت نقعد وقت مع الرب يسوع نسمعه ونحكي معاه وبس.

الصحفي : فعلا الدرس ده مهم جداااا كلنا محتاجين نتعلمه ... أوقات كتير بنتشغل بواجباتنا ومذاكرتنا وبلعبنا وبالتليفزيون وبننسى خالص نقعد مع الرب يسوع مع إن
دي المفروض تكون أول وأهم حاجة في يومنا وده إللي بيعمل الفرق في يومنا.

للأسف يا مريم وقت حلقتنا خلاص بينتهي كان نفسنا نحكي معاكي عن الزيارة التانية بس أكيد هنرتب حلقة تاني معاكي.
 في نهاية حلقتنا أحب أشكرك يا مريم على الوقت الجميل إللي استمتعنا فيه معاكي  ..

 وبكده يكون وقت حلقتنا انتهى استنونا الحلقة الجاية مع ضيف جديد...  الرب معاكم يا حبايبنا ...سلااااام

 www.madareselahad.org ©


لقاء صحفي مع : مريم أخت لعازر (2)

مرفقات للتحميل