الرئيسية » مسرحيات » لقاءات صحفية

لقاء مع حنة

815

الصحفي : أهلاً بيكم معانا في حلقة جديدة من برنامجنا ومعانا انهارده ضيفة جديدة ...أنا حابب أسيبلها الفرصة تعرفنا بنفسها

 

حنة:  أنا مبسوطة أكون معاكم ... أنا إسمي حنة

 

الصحفي :أهلاً بيكي معانا يا حنة ... ممكن تكلمينا عن نفسك شوية

 

حنة :أكيد ... جوزي اسمه ألقانة و كان متجوز واحدة تانية اسمها فننة وفننة كان عندها أولاد وأنا مكنش عندي

 

الصحفي : مممم ... أكيد الموضوع ده كان مأثر عليكي  

 

حنة :مش بس كده... ده احنا كمان كنا كل سنة بنروح الهيكل عشان نصلي ونقدم ذبايح لربنا وفي الوقت ده فننة كانت دايماً بتغظني إنها عندها أولاد وأنا لا

 

الصحفي : طب وألقانة جوزك كان بيعاملك إزاي ؟

 

حنة : ألقانة كان بيحبني ... وكان كل مايلاقيني متضايقة من الموضوع ده يفضل يهدّيني ويقولي متبكيش هو أنا مش عندك أفضل من 10 أولاد 

 

الصحفي : وبعدين ؟

 

حنة : في مرة من المرات كنا في الهيكل وكنت حزينة جداً وفضلت أصلي لربنا عشان ربنا يدينا ولد ... وفضلت أصلي كتير وأبكي جامد لأني كنت متضايقة
      جداً.

 

الصحفي : كنتي بتقولي إيه لربنا؟

 

حنة : كنت باطلب منه يديني ولد وقلتله لو يا رب إديتني ولد أنا هادّيه ليك ويبقى بيخدمك كل أيام حياته

 

الصحفي : وياترى كنتي لوحدك في الهيكل؟

 

 

حنة : لا مكنتش لوحدي ... كان عالي الكاهن موجود بس مكنش عارف إني باصلي ... افتكرني ...

 

الصحفي : افتكرك إيه ؟

 

حنة : افتكرني سكرانة ... لقيته بيقولي إنتي لحد امتى هتفضلي تسكري كده

 

الصحفي : طب هو ليه افتكرك سكرانة؟

 

حنة : عشان أنا لما كنت باصلي مكنتش باصلي بصوت عال أنا بس كنت باحرك شفايفي راح افتكرني سكرانة بس أنا فهمته إني مش سكرانة أنا واحدة حزينة جداً وجاية باصلي عشان ربنا يديني ولد

 

الصحفي : أه وبعدين مشيتي ؟

 

حنة : قبل ما امشي لقيت عالي الكاهن بيقولي طب ياللا قومي روّحي وربنا هيديكي إللي إنتي طلبتيه منه

 

الصحفي : وصدقتي كلام عالي الكاهن ؟

 

حنة : أيوه صدقته وروحت وأنا مبسوطة

 

الصحفي : ويا ترى كلامه اتحقق ولا بس كان كلام عشان يهدّيكي؟

 

حنة : طبعاً اتحقق ... وبعد سنة ربنا إداني ولد وسميته صموئيل.

 

الصحفي : جميييييييل يا حنة ... ربنا نفذ ليكي طلبك بس ياترى إنتي نفذتي كلامك إللي قولتيه لربنا في صلاتك ولا نسيتيه ؟

 

حنة : طبعاً نفذته ... بس استنيت لما صموئيل كبر شوية ورحت وديته الهيكل عند عالي الكاهن وفكّرته بنفسي وقولتله أنا إللي جيت زمان وكنت باصلي وبابكي  عشان ربنا يديني ولد وفعلاً ربنا إداني صموئيل وانهارده أنا جاية عشان ادّيه لربنا ويكون بيخدمه كل أيام حياته وفضل صموئيل في الهيكل بيخدم ربنا وكان بيحب ربنا جداً وبقى نبي عظيم وربنا استخدمه في كتير

 

الصحفي : يااااه يا حنة ... أد إيه قصتك جميلة ... فيه حاجة تحبي تقوليها لأصحابنا قبل ماننهي برنامجنا

 

حنة : أيوة أحب أقولهم ربنا بيسمع الصلاة وبيستجيب كمان مش لازم تكون
 بتصلي بصوت عالي والناس سامعاك لكن أهم حاجة تكون بتصلي من قلبك

بس أحب أقولكم على حاجة مش معنى إنه ربنا يستجيب صلاتك إنه ينفذهالك علطول ... لا... فيه صلوات بينفذها علطول وفيه صلوات بيستنى عليها شويه لحد مايجي وقتها المناسب وفيه صلوات مش بينفذها عشان مش بتكون في مصلحتك

 

الصحفي : شكراً ليكي يا حنة أحنا اتبسطنا خالص بوجودك معانا انهارده ... ربنا معاكي
 

حنة: أنا كمان اتبسطت بوجودي معاكم ... ربنا معاكم ... سلام

 

الصحفي : وبكده يكون وقت حلقتنا انتهى استنونا الحلقة الجاية مع ضيف جديد ...  سلااااام

    

 

© www.madareselahad.org

مرفقات للتحميل