الرئيسية » إعداد خدام » موضوعات تهمك

حِلّها من جِدْرَها‎

160

بتحاول تغيّر في سلوكيات اطفالك؟.. طيب فاكر كام مرة اتكلمتوا في اجتماع الخدام عن سلوكيات الأطفال السيئة.. كام مرة عملتوا فقرات عن السلوك ودروس عن الكذب واسكتشات عن السرقة ومواضيع وايام روحية عن احترام محضر الله... كام مرة احبطت لأنه بعد كل المجهود ده الاولاد سلوكها ما اتغيرش!

كل مرة انت بتشرح فيها درس سلوكي للأولاد انت بتوضح الحق الكتابي الموجود في كلمة الله عن السلوك ده.. بالظبط كأنك بتجواب سؤال: ماذا تقول كلمة الله عن السرقة؟... شرح الحق الكتابي أمر مهم.. لكن مش ده الحل النهائي.. إزاي؟

الطفل هو انسان ساقط ومولود بالخطية.. ومحاولة تغيير أي سلوك كأنك بالظبط بتحاول تخرجه من سجن لسجن تاني.. الحل ان تخرجه من السجن الأكبر إللي هو الموت بالخطية.. انت مهما حاولت تغير من سلوك المسجون هايتحول في النهاية لمسجون مؤدب لكن لسة في السجن.. خرج السجين وبعد كده كلمه عن الأمانة والصدق والمحبة والغفران.

أنا بدعوك انك تكمل زي ما أنت بتوضح السلوك المسيحي الكتابي للأطفال لكن بدعوك كمان انك تهتم بتقديم رسالة الخلاص والحرية من الخطية بدم يسوع المسيح.. خلي اكبر إهتماماتك ان أطفالك يعرفوا الرب يسوع ويكون ليهم علاقة حقيقية حية بالروح القدس مع الله.. لأنه في الوقت إللي علاقتهم بتزيد مع الله حبهم للكتاب المقدس هايزيد وعلاقتهم هاتنموا وسلوكهم هايتغير تحت تبكيت الروح القدس. 

جه الوقت انك تخرج المساجين من اطفالك برة سجن الخطية..

 


أ/ صموئيل جورج 

© www.madareselahad.org